تراجع كبير في احتياطات المغرب من المواد البترولية

السبت 15 أبريل 2017

قال الحسين اليمامي، الكاتب العام للنقابة الوطنية للصناعة البترولية والغاز، أول أمس الخميس بالمحمدية، إن من أسباب إفلاس شركة "سامير"، كونها لم تكن تتوفر على مركز دراسات مختص في مخاطر تقلب الأسعار 
وكشف المسؤول عدم قيام السلطات العمومية بمراقبة أداء الشركة، وتقصير منتدبي الحسابات وبنك المغرب في عملهما.
وكشف ذات المتحدث في ندوة فكرية بمسرح عبد الرحيم بوعبيد في المحمدية، أن هناك تراجعا فظيعا في مستويات الاحتياط الأمني من المواد البترولية، وصل إلى أقل من أسبوع من مادة الفيول لإنتاج الكهرباء، إلى جانب النقص الخطير في الطاقة الوطنية للتخزين.
المراكشية


معرض صور