برلمانيون : الدولة ترفع الراية البيضاء أمام جشع وابتزاز مؤسسات التعليم الخاص

الاربعاء 6 يوليوز 2016

أعلنت الحكومة، اليوم الثلاثاء، رفع الراية البيضاء أمام ما وصفه نواب فريق التقدم الديمقراطي بـ"الجشع والابتزاز الذي تمارسه مؤسسات التعليم الخاص ضد المغاربة، وخصوصا على مستوى الأثمان، التي تبقى خاضعة لها دون مراقبة حكومية".
وأعلن النواب، خلال جلسة للأسئلة الشفوية، أنه "لا يمكن ترك المغاربة تحت رحمة وابتزاز هذه المؤسسات"، مستغربين غياب المراقبة الحكومية عليها، وخصوصا على مستوى الأسعار.
إدريس الرضواني، البرلماني عن فريق التقدم الديمقراطي، أكد في سؤال له حول "مراقبة التعليم الخصوصي" أن "هذا القطاع، وإن كان يلعب دورا أساسيا في مجال التربية الوطنية، واعتبره الميثاق رافعة وشريكا أساسيا للقطاع العمومي، للنهوض بالتربية والتكوين، إلا أنه يتضمن العديد من الاختلالات".
وقال البرلماني ذاته، المنتمي إلى الأغلبية، إن "هذا القطاع يعرف اختلالات كثيرة، لأن العديد من المستثمرين هاجسهم الربح والتجارة
المراكشية


معرض صور