بحوث

أحكام فقهية خاصة بالأكباش التي تعيش على الأزبال المتنجسة - 19/08/2017 | محمد الطوكي / كلية آداب مراكش

 يسمي الفقهاء الحيوانات والدواجن التي تعيش على النجاسات " بالجلاّلة" (بتشديد اللام الأولى). ويدخل في الحيوان عندهم البقر والغنم والإبل وغيرها، وفي الطيور الداجنة الدجاج والإوز وغيرها. وميزوا بين ما كان معظم علفه طاهرا فليس بجلالة، وبين تلك التي تعتاد أكل النجاسات، ولا يخلط معها طعام غيره،

هذا حكم الاشتراك في ثمن الأضحية في المذهب المالكي - 19/08/2017 | الطوگي محمد / كلية آداب مراكش

​زرته، كعادة جيلي في الزيارة، بعد العصر، وبمجرد أن فتح باب دارته villa رحب بصوت جهوري وبوجه متهلل ومستبشر. - أهلا وسهلا، يا سبحان الله ! حللت في وقت مناسب، وأردف بصوت مرتفع، ليسمع من بداخل البيت ويطمئنهم على أن الزائر ليس بغريب عنهم، أو صديقكم. أدركت من هذه العبارة الأخيرة، أننا لن نجلس معا

الجرأة على المحرمات تبتدئ بمناوشتها.. قبل وبعد المطالبة بالمساواة في الإرث - 26/10/2015 | ذ. محمد الطوكي / كلية آداب مراكش

"لقد ألغم علماء الاستشراق التراث الإسلامي بمجموعة من التساؤلات حول الطابوهات - المحرمات- فعكف مصلحو النهضة على الرد عليهم،مما ألهاهم عن الإجابة على الأسئلة الحارقة للعصر، وها نحن نعاود اللحظة من غير مراوحة المكان فكأن الزمان قد توقف.   المقصود بالمحرمات تلك المسلكيات التي نصت القواعد الفقهية

هكذا تم لانتقال من جامع ابن يوسف بمراكش إلى دار البارود ... - 10/10/2015 | محمد الطوكي / كلية آداب مراكش

لما أذن الله ببزوغ فجر الحرية والاستقلال وتولي عهد الحجر وطغيان الأجنبي انتهى أمر دار البارود بمراكش ابتداء من خريف 1959 إلى مؤسسة تربوية احتضنت التعليم الثانوي لجامعة ابن يوسف بسلكيه وظل الابتدائي بمسجد الكتبية. وللعلم فإن هذين المستويين هما ما تبقى آنذاك من مكونات جامعة ابن يوسف أما تعليمها

المسائل الخلافية الشرعية .. أو حيث تنقلب الأعراف العلمية - 11/08/2015 | محمد الطوكي / كلية آداب مراكش

..فعلى مجالسنا العلمية ألا تبقى منحصرة في نواقض الوضوء وموجبات الغسل ، عليها أن تواجه الغزو الخارجي ، والغزو المادي ، وحتى تعرف بالإسلام وخصاله وفضائله وتساهله لأن الدين يسر وليس بعسر ، ولن يشاد أحد هذا الدين إلا غلبه . (من خطاب المرحوم جلالة الملك الحسن الثاني بمناسبة إحداث المجالس العلمية) في

الحركة الثقافية والفكرية بمراكش عبر جامعة ابن يوسف 1/3 - 06/08/2015 | الأستاذ إبراهيم الهلالي

  تقديــــم: لعل أو ل عهد لمدينة مراكش بنشر التعليم والثقافة، والاندماج في الحضارة العربية والإسلامية، يرجع إلى عهد المرابطين الذين استطاعوا في عهد يوسف بن تاشفين، طيب الله ثراه، أن يبنوا في الجنوب المغربي مدينة مراكش أعظم وأزهى المدن المغربية، وكونوا دولة عربية تعتمد على القضاء الإسلامي لمذهب

الحكم الفقهي المتعلق بأكل الحلزون "البربوش".ا - 31/07/2015 | محمد الطوكي

" ما أكثر أسماءه، وما أغلى ثمنه؛ فهو بربوش وببوش وأغلال". ذ: محمد الطوكي قبل أن يتساءل زميلي الأستاذ الشاب عن حكم أكل الحلزون، ارتأى أن يطلعني عن السبب والمناسبة التي أثارت تساءله. ذلك أنه آوى إلى بيته، ذات يوم من أول ربيع زواجه، وبيده ربع كيلة من البربوش، " حوالي 4كج"، واعتبر هذه الباكورة الربيعية

جامعة ابن يوسف قبل النظام : التعليم العالي !! ؟ / 3 - 15/07/2015 | ذ . محمد الطوكي / كلية آداب مراكش

يقتضي عنوان هذه المداخلة الإجابة عن مجموعة من الاستفسارات من مثل: ما هي الهوية التاريخية لجامع ابن يوسف؟ كيف تأتى له أن يهيمن على الساحة العلمية دون بقية المساجد؟ ما هي أدواره وانعكاساته على محيطه؟ ما المقصود بالتعليم العالي الذي كان مدار مختلف حلقاته؟ ماذا نعني بمفهوم ما قبل النظام في الجامعين
1 2 3 4 5 » ... 7



الأكثر قراءة

image
image
image
image
image
image

Facebook
Twitter
Flickr
YouTube
Rss
بحوث I تعليم I جامعة