بحثوا عن 10 بحارة أمريكيين مفقودين فوجدوا أشلاء بشرية

حرر بتاريخ 22/08/2017
المراكشية


قال الأدميرال سكوت سويفت قائد الأسطول الأمريكي في المحيط الهادئ إن الغواصين الذين يبحثون عن عشرة بحارة امريكيين مفقودين عثروا على أعضاء بشرية.

وأضاف سويفت أن الغواصة عثروا على تلك البقايا البشرية في الأجزاء المغلقة من المدمرة الأمريكية التي تحطمت في وقت سابق هذا الأسبوع.

وفُقد عشرة بحارة أمريكيين وأصيب خمسة آخرون، إثر اصطدام مدمرة أمريكية بناقلة نفط قبالة سواحل سنغافورة، وذلك حسبما أعلنت البحرية الأمريكية.

وكانت المدمرة يو إس إس جون ماكين تبحر عبر مضيق ملقا، وتستعد للتوقف في سنغافورة، حينما اصطدمت بناقلة نفط تحمل علم ليبيريا.
وقال الأدميرال جون ريتشاردسون، رئيس العلميات في البحرية الأمريكية إنه سيعلن "تعليقا لعمليات" البحرية الأمريكية في العالم بأسره "لضمان أننا نتخذ كل الإجراءات الفورية الضرورية لضمان عمليات فعالة وآمنة في شتى بقاع العالم".ا

وفي تصريح بالفيديو قال ريتشاردسون إن مراجعة شاملة "ستدرس العملية التي يمكن بها أن ندرب قواتنا التي سيتم نشرها لاحقا في اليابان لضمان أننا يمكن أن نجعلهم مستعدين للعمليات والقتال".ا

وقال ريتشاردسون إن المراجعة ستتم "في فترة زمنية محدودة للغاية". وأضاف "يجب أن نصل إلى السبب وراء ذلك".
ويعد ذلك الحادث هو ثاني اصطدام خطير لسفينة حربية أمريكية، خلال شهرين.

وحدث التصادم الأخير في الساعة 21:24 من مساء يوم الأحد بتوقيت غرينتش، وذلك حينما كانت المدمرة الأمريكية تستعد لإجراء توقف روتيني.

وأفادت تقارير أولية بأن السفينة "لحقت بها أضرار" في جانبها الأيسر، لكن البحرية الأمريكية قالت إن المدمرة تبحر الآن دون مساعدة، باتجاه أحد موانئ سنغافورة.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية