انطلاق ملتقى «الحوار المتوسطي» بمراكش حول التحديات الجيو-استراتيجية الأطلسية

حرر بتاريخ 24/10/2014
المراكشية


انطلقت بعد زوال اليوم الجمعة بمراكش فعاليات ملتقى «الحوار المتوسطي»، الذي سيمتد طيلة ثلاثة أيام بالعاصمة الحمراء، ومن المنتظر أن يتطرق، حسب المنظمين، إلى التحديات الجيو-استراتيجية الأطلسية.
 
هذا الفضاء الحواري غير الحكومي، حسب تعبير المنظمين، سيستقبل أكثر من 350 فاعلا في القطاع العمومي والخاص قادمين من مختلف دول المحيط الأطلسي، إذ يُنتظر أن يُناقش الملتقى مجموعة من الإشكالات المتعلقة بالأمن والاقتصاد والطاقة، مع التركيز على الأدوار الجديدة التي تلعبها دول كالبرازيل والصين في المنطقة الأطلسية.
 
إلى ذلك، فإن المنظمين يطمحون إلى الخروج بإجابات عن أسئلة تتعلق بالتحديات السياسية المشتركة التي تواجه دول القارات الأربع في المنطقة.
 
وتجدر الإشارة إلى أن هذا الملتقى الدولي الذي ستشارك فيه مجموعة من الشخصيات السياسية العالمية، أمثال لورا شينشيلا الرئيسة السابقة لكوستاريكا، وأمانيتا توري الوزيرة الأولى السابقة للسنغال، إلى جانب الحاصل على حائزة نوبل للسلام سنة 1996، جوزي راموس، وأحمد أبوطالب عمدة روتردام، ستنظمه المنظمة الأمريكية German Marshall Fund بشراكة مع المجمع الشريف للفوسفاط.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية