انتحار شابة في مراكش بعد مكالمة من مجهول

حرر بتاريخ 25/06/2014
المراكشية


وضعت شابة في عقدها الثالث حدا لحياتها إثر ارتمائها من الطابق الثاني من بيت شقيقتها في حي المحاميد في مقاطعة المنارة في مراكش، ليلة يوم الاحد الماضي، مباشرة بعد تلقيها مكالمة هاتفية في مصدر مجهول. 
وافادت مصادر لصحيفة "الأخبار" التي أوردت الخبر في عدد اليوم الاربعاء، إن الشابة البالغة من العمر 29 سنة، والمتحدرة من إقليم شيشاوة، كانت في زيارة لبيت اختها بالحي سالف الذكر، حيث كانت تتابع أطوار مباراة المنتخب الجزائري والمنتخب الكوري الجنوبي، لتتوصل بمكالمة هاتفية، حيث إتخدت مكانا على مقربة من الشرفة، قبل أن ترتمي من الطابق الثاني من البيت، لتصاب بجروح وكسور، في انحاء مختلفة من جسدها.
وإثر ذلك تم نقلها إلى مستشفى ابن طفيل في مراكش، حيث فارقت الحياة قبل الوصول إلى المستشفى بدقائق معدودات
إلى ذلك عملت المصالح الامنية على حجز هاتف الضحية للبحث عن صاحب الرقم المتصل. 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية