ال فدش تؤكد على أهمية قرارات اعفاءات المسؤولين في الموارد البشرية جهويا

الاثنين 7 يوليوز 2014

أكد بيان للمجلس الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم العضو في الفيدرالية الديموقراطية للشغل على أهمية قرارات الإعفاء التي اتخذت في حق العديد من المسؤولين في مصلحة الموارد البشرية جهويا وإقليميا
 
وأضاف البيان الذي توصلت به المراكشية أن النقابة تتشبث بضرورة محاسبة المسؤولين عن سوء تدبير الموارد البشرية الذي أفضى إلى حرمان العديد من التلاميذ من حقهم في التمدرس وإلى التستر على الأشباح وعلى العديد من الملفات التأديبية.
 
الى ذلك اعتبرت النقابة في بيانها أن ورش ضبط الموارد البشرية مازال مفتوحا في بعض النيابات في ظل استمرار تضارب المعطيات وما تم من تكليفات مشبوهة عمقت الخصاص في مؤسسات وكرست الفائض في أخرى خصوصا بنيابتي مراكش والحوز في الوقت الذي اعتبرت فيه  أن تنظيم الحركة الجهوية والإقليمية بدون الإعلان عن المناصب الشاغرة يلقي ظلالا من الشك حول شفافيتها ومدى ضمانها لتكافؤ الفرص بين نساء ورجال التعليم، و"يطالب بالإعلان عن هذه المناصب الشاغرة".
 
واستنكرت النقابة تملص النيابة الإقليمية بمراكش من استئناف الحوار وفق مضامين المحضر المشترك ويدعو الأكاديمية إلى التدخل الفوري من أجل معالجة الوضع بهذه النيابة مثمنا في الوقت نفسه تجاوب الأكاديمية وتدخلها من أجل إعادة المؤتمر الإقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي بمراكش
 
المراكشية


معرض صور