الوفا: الأسبقية في السكن الوظيفي الذي تم إفراغه للإدارة التربوية

الجمعة 19 أبريل 2013

خلص اجتماع عقده وزير التربية الوطنية محمد الوفا، مع أعضاء المكتب الوطني للجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال ومديري الدراسة، إلى أن السكن الوظيفي سيتم اسناده٬ الى الإدارة التربوية.
وأكد الوفا، بأنه سيتم إعطاء الأسبقية للإدارة التربوية عند إسناد السكن الوظيفي الذي تم إفراغه٬ بعد أن تنهي الوزارة عملية معالجة ملف السكن الوظيفي المحتل التي تشتغل عليه في الوقت الراهن.
 
وذكر بلاغ للوزارة أنه تم خلال هذه الاجتماع الاتفاق أيضا على دراسة تصور الجمعية بخصوص الإطار الخاص بهذه الهيئة في إطار لجنة خاصة٬ والاستئناس بتجارب دولية مماثلة على شاكلة ما تم إقراره بالنسبة لهيئة مديرات ومديري المؤسسات التعليمية.
 
وأضاف المصدر ذاته أن الوفا أكد على أهمية الدور الأساسي الذي تضطلع به هذه الهيئة التي تعد جزءا لا يتجزأ من الإدارة التربوية٬ في تدبير الزمن المدرسي وفي ضبط الغياب بالنسبة للتلاميذ والأساتذة على حد سواء.
 
وأوضح أن البرنامج الحكومي جعل المؤسسة التعليمية في صلب المنظومة التربوية٬ وأن أي إصلاح لهذه المنظومة يجب أن يمس جميع مكونات الإدارة التربوية.
 
وبخصوص مسألة تقليص ساعات العمل٬ أوضح الوزير أن هذه الساعات مرتبطة بالمهام المنوطة بالإدارة التربوية٬ على اعتبار أن تواجد أطرها بالمؤسسات التعليمية رهين بتواجد التلميذات والتلاميذ بهذه المؤسسات.
المراكشية


معرض صور