الوضعية مزرية في عدد من المرافق والخدمات بمراكش بعد الغرق

حرر بتاريخ 19/09/2013
المراكشية


الوضعية مزرية في عدد من المرافق والخدمات بمراكش بعد الغرق
لم يعد الوضع الى ماكان عليه قبل الأمطار الطوفانية التي شهدتها مدينة مراكش يوم 17 شتنبر الجاري والتي ادت الى غرق عدد كبير من المؤسسات العمومية 

وعلمت المراكشية من اساتذة جامعيين ان الدراسة لا زالت متوقفة لحدود اليوم بالنسبة لعدد من الشعب في كلية العلوم  بسبب انقطاع الكهرباء على عدد من الأجنحة في المؤسسة بما فيها المدرجات 

ولا زال الحي الجامعي بالداوديات يعيش مشكل المياه التي تغمر بعض مرافقه في تأخر الوقاية المدنية من استخراج المياه العالقة 

الى ذلك تعثرت الاتصالات الهاتفية خلال الأيام التي تلت هطول الأمطار بالمدينة الحمراء حيث لم يستطع عدد من المواطنين من ربط الاتصال مع مخاطبيهم الا بعد اجراء محاولات متعددة في الوقت الذي تتقطع المكالمات أثناء اجرائها 





من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية