الوزيرة بنخلدون تفضل المنصب على الحبيب

الثلاثاء 28 أبريل 2015

الوزيرة بنخلدون تفضل المنصب على الحبيب
أفادت "الصباح" أن مصادر من العدالة والتنمية كشفت أن الحزب قرر الطي النهائي لصفحة مشروع الزواج الحكومي، الذي تسبب في فتح جبهة انشغالات جديدة للقيادة، خاصة في ما يتعلق بالتداعيات السلبية للموضوع على صورة المغرب في الخارج​ وذلك بعد التغطية الإعلامية الكبيرة التي حظي بها في عدد من العواصم العالمية، خاصة في باريس وواشنطن.
وأوضحت المصادر ذاتها، أن سمية بنخلدون، الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، عبرت عن التزامها بقرار تجميد مشروع زواجها بالحبيب الشوباني، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الذي اتخذته قيادة الحزب، في إشارة إلى الاجتماع الذي عقده رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، بصفته أمين عام الحزب، بحضور سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني للحزب، نافيا أن يكون مصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، حضر الاجتماع، الذي غابت عنه الوزيرة المعنية كذلك.
المراكشية


معرض صور