النيابة تتفرج: مرة اخرى عملية تخريب لمدرسة ابي تمام بمراكش

الاحد 24 يوليوز 2016

تعرضت مدرسة ابي تمام صبيحة يوم الاحد 17 يوليوز الجاري  لعملية تخريب شملت ابواب الاقسام ونوافذها وخزاناتها..وحلت الشرطة وانجزت محضرا..وظلت النيابة مستمرة في تفرجها على ما تتعرض له هذه المؤسسة خلال كل عطلة من تخريب.
وكانت جمعية امهات واباء تلامذة المدرسة قد بعثت برسالة الى ديوان والي مركش اسفي وعامل مراكش والى مدير اكاديمية مراكش للتربية والتكوين تستنجد للمدرسة المذكورة بعدما سئمت من عدم اكثرات النيابة بما تتوصل له من تفارير وشكايات في موضوع تعرض المؤسسة للاقتحام من طرف مجهولين يقتحمونها ويتلفون تجهيزاتها.
وجاءت زيارة موفد من طرف الاكاديمية لتكون محملة بتسويفات لا غير حيث ربط الموفد عدم امكانية الاستجابة لطلب امهات واباء التلاميذ باستحالة برمجة  اعلاء سور خلال ااشهر الصيف ..لتبقى المؤسسة عرضة لما تعرضت اليه بعد ايام من عطلة اطرها.
واقترحت الجمعية وادارة المؤسسة في ظل تعذر تخصيص ميزانية  لإعلاء السور تركيب ابواب حديدية لمنع تسرب المخربين الى قاعات المؤسسة لكن المقترح لم يلق تجاوبا وتم الاكتفاء بتكليف حارس ليلي تنتهي دوريته في الصباح ليجد المخربون حريتهم طيلة النهار.
يذكر ان هذه المدرسة لا تتوفر على حراسة دائمة لافتقارها لماوى الحارس وان الجمعية لم تقم  بترقيع ابواب الاقسام  التي تم اتلافها بعدما انهكت تلك الترقيعات صندوقها.
عبد الله أونين


معرض صور