النيابة العامة تمدد الحراسة النظرية للأستاذ المتهم بابتزاز طالباته

الاحد 7 ماي 2017

في تطور جديد لقضية، ما بات يعرف بفضيحة “الجنس مقابل النقط”، أفادت مصادر مطلعة أن النيابة العامة لدى المحكمة الابتدائية بتطوان قررت تمديد مدة  الحراسة النظرية لأربعة وعشرين ساعة أخرى لأستاذ مادة الجبر بجامعة عبد المالك السعدي بتطوان، المتهم بابتزاز طالباته جنسيا مقابل منحهم نقطا مرتفعة من أجل تعميق البحث معه.
وكانت فضيحة “الجنس مقابل النقط”، قد انفجرت الأسبوع الماضي حينما تداول رواد موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بتطوان عشرات المحادثاث الفيسبوكية لأحد الأساتذة، تكشف أنه ربط علاقات جنسية مع عدد من الطالبات مقابل منحهم نقطا لا يستحقنها.
ورغم أن القضاء لم يقل كلمته بعد في الموضوع، إلا أن طلبة كلية العلوم بتطوان نظموا عددا من المسيرات والوقفات الاحتجاجية مطالبين فيها بمحاكمة الأستاذ، وإعادة النظر في النقط المشبوهة التي منحها لعدد من الطالبات.
يذكر أن مدة الحراسة النظرية مؤطرة بالمادة 66 من قانون المسطرة الجنائية، حيث لا يمكن أن تتجاوز 48 ساعة، إلا بإذن مكتوب من النيابة العامة
المراكشية


معرض صور