المهرجان مراكش الدولي للمسرح ينعقد بين 8 و 13 نونبر

الاربعاء 5 نونبر 2014

ينظم الفرع الجهوي للنقابة المغربية لمحترفي المسرح بمراكش، بين 8 و13 نونبر 2014 الدورة العاشرة لمهرجان مراكش الدولي للمسرح، بدعم من وزارة الثقافة، ولاية مراكش ومجلس جهة مراكش تانسيفت الحوز، والمجلس الجماعي لمدينة مراكش، والمسرح الوطني محمد الخامس، بالإضافة إلى مؤسسات ومساهمين وشركاء. وتتنوع العروض الرسمية للدورة بين أربع فرق مسرحية محترفة تمثل كل من دولة فرنسا، إيطاليا، تونس والعراق و سبع فرق وطنية بارزة، وذلك حسب برنامج متنوع تتوزع فقراته بين قاعة العروض والقاعة الصغرى بالمركز الثقافي الداوديات، والمسرح الملكي وسينما بلاص ومركز اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان. وقد ارتأت إدارة المهرجان أن تحتفل بالذكرى الفضية لهذه التظاهرة الدولية الهامة من خلال تكريم رائدين من رواد المسرح المغربي في حفل خاص، ويتعلق الأمر بالفنان المحجوب الراجي والفنان أحمد الشحيمة. وانسجاما مع الاختيار الاستراتيجي لجعل هذا الحدث مناسبة ثقافية بامتياز، تستمر منشورات المهرجان في المساهمة في إغناء الخزانة المسرحية المغربية والعربية بإطلاق العدد الثالث تحت عنوان " عاشق المسرح: من الممارسة إلى التنظير" بمساهمة كتاب وجامعيين وفنانين، كما يواظب المنظمون على التمسك بالقيمة الثقافية للندوة الفكرية التي تلتئم هذه السنة حول موضوع " الحق في فضاء الفرجة والإبداع " برعاية اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان وبمشاركة الدكتور ابراهيم الهنائي، الدكتور محمد زهير، الأستاذ عبد المجيد الهواس والأستاذ عبد الجبار خمران. واحتفاء بالإصدارات المسرحية والثقافية الجديدة تنظم إدارة المهرجان ثلاث حفلات توقيع أولها مسرحية " دارها البوعزيزي " للكاتب المسرحي محمد بن ادريس الكاتي، ومسرحية " امرأة متسربلة بالأبيض" للكاتب والقاص الدكتور محمد زهير، ثم الإصدار الجديد للكاتب والباحث عبد الحكيم قرمان والذي يحمل عنوان " حقوق المؤلف والحقوق المجاورة بالمغرب ". هذا وسيفتح ستار الدورة على حفل افتتاح خاص من توقيع الفنان يوسف أيت منصور، ويغلق على إيقاع مسرحية " ميعادنا عشا " للمخرج هشام الجباري.
المراكشية


معرض صور