المراقبة القضائية في حق رئيس الشؤون الثقافية السابق بمجلس مراكش

حرر بتاريخ 20/12/2013
المراكشية


المراقبة القضائية في حق رئيس الشؤون الثقافية السابق بمجلس مراكش
قرر  قاضي التحقيق، يوم الاربعاء  18 دجنبر الجاري سحب جواز سفر الرئيس السابق لقسم الشؤون الثقافية والرياضية بالجماعة الحضرية لمراكش واغلاق الحدود في وجهه ،  في قضية  ما بات يعرف بالجازولي ومن معه من المتهمين ب"تبديد أموال عمومية،وتزوير وثائق رسمية وإدارية واستعمالها،والحصول على فائدة بمؤسسة يتولى تسييرها 
 
،كما قرر القاضي وضع المتهم  تحت المراقبة القضائية  في ختام جلسة الاستماع الأولي التي استغرقت حسب مصادر متطابقة حوالي ساعة


 ومن اللمنتظر ان يتم الاستماع لاحقا في نفس الملف  الى رئيسة مصلحة العلاقات الخارجية ومدير ديوان العمدة السابق،والذين يتابعون بنفس الجنايات في إطار الملف عينه. 






1.أرسلت من قبل سلمى في 21/12/2013 11:56
الفساد مستشري في دواليب الادارة بمراكش بشكل بشع المطلوب الضرب بيد من حديد لهؤلاء لا الاكتفاء بالعقوبات المضحكة كمنعه من السفر للخارج فهنا بقرته الحلوب لا الخارج حيث سيضطر للوقوف في انتظار دوره في صف طويل وهو لم يتعود على هذه الاهانة في حق شخصه الكريم

تعليق جديد
Facebook Twitter

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية