المراكشية : بوابة مراكش /
قضايا مراكش والمغرب بعيون محلية

اللغة العربية وما تعيشه في المغرب يمثل ‘هولوكوست لغويا’ بكل تجلياته

الاربعاء 25 ديسمبر 2013

اللغة العربية وما تعيشه في المغرب يمثل ‘هولوكوست لغويا’ بكل تجلياته

 
قال الدكتور فؤاد أبو علي، رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية، ان ‘اللغة العربية وما تعيشه في المغرب يمثل محرقة لغوية أو هولوكوست لغويا بكل تجلياته’، مؤكدا على أن النقاش اللغوي لم يعد نقاشا عرضيا أو هامشيا، وأن ‘السؤال اللغوي أصبح في عمق النقاش الوطني، وجزءا لا يتجزأ من وجودنا اليوم’.
وتساءل أبو علي، ضمن ندوة:’ اللغة العربية والتعليم’ نظمت بمدينة أصيلة مساء السبت الماضي عن توفر المغرب على سياسة لغوية، والتي قصد بها ‘التخطيط الذي تضعه الحكومات، وتضبط به فسيفساء استعمال اللغة في المجتمع، باعتبار اللغة هي تعبير عن منظومة القيم’، مضيفا أن ‘اللغة بارتباطها بالسياسة لابد لها من تخطيط’. مشيرا إلى أن الدول المتقدمة مثل فرنسا تعتبر اللغة جزء من سيادتها الوطنية، ‘حيث قامت هذه الأخيرة بترسيم اللغة الفرنسية سنة 1992 حفاظا عليها من المد الانجليزي، وأصدرت سنة 1994 قانونا يضبط استعمال الفرنسية في الإعلام’.
وخلال الندوة، التي نظمتها جمعية آفاق الثقافية بتنسيق مع الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية احتفالا باليوم العالمي للغة العربية، أوضح أبو علي أن ‘التجزئة والتفرقة تبدأ لغويا فهوياتيا وقيميا ثم تنتقل إلى السياسة’. مشيرا إلى أن ‘المغرب بعد الاستقلال عاش بعيدا عن التخطيط اللغوي، حيث الاهتمام باللغة العربية غائب من عقول وبرامج القائمين على الشأن العام المغربي، رغم وجود بعض المبادرات التي ولدت ميتة مثل: نموذج أكاديمية اللغة العربية التي لم تر النور بعد، رغم وجود ظهير ينظم عملها’.
وأعرب رئيس الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية عن استيائه مما توصل إليه تقرير للبنك الدولي من أن ‘الطالب المغربي هو طالب نموذجي لأنه الطالب الوحيد الذي يحصل على شهادة الإجازة ولا يتقن أية لغة’. مبرزا أن اللغة جوهر أزمة التعليم بالمغرب. مع التأكيد على ارتباط تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية بتنمية اللغة الوطنية، وأن ‘الخطر هو أن تقدم المعرفة بغير ذات اللغة، وهي النتيجة التي توصلت إليها دراسة إحصائية قام بها مركز للدراسات بوجدة (شمال شرق البلاد) بتعاون مع كلية العلوم بنفس المدينة’.
وفيما يتعلق بالنقاش اللغوي الإثني، قال أبو علي انه ‘نقاش مغلوط وعلى هامش التاريخ، والذي يجب أن يكون هو نقاش ثقافي’، متسائلا عن الطريقة التي يمكن بها توظيف تراكم التعدد اللغوي بالمغرب، ‘حيث اللغة هي لغة هوية’، مضيفا أن ‘المدافعين عن الفرانكفونية ليسوا مؤمنين بها ولكنهم تعودوا على ربط مصالحهم بفرنسا، ودعوة عيوش ليست بريئة وإنما تدخل في إطار هدم اللغة الوطنية لصالح المركز: فرنسا’.
وختم أبو علي مداخلته بسؤال اللغة والتنمية، ‘حيث التنمية هي المفصل، وأن اللغة العربية هي المؤهلة لتكون لغة المعرفة، لأنها توفر عمقا جيوستراتيجيا للمغرب: فضاء عربي إسلامي، عمق إفريقي، غرب أوروبي’. كما دعا إلى ضرورة ضبط الجدولة اللغوية عبر تحديد مجال استعمال كل لغة ووظيفتها في المجتمع، ووجوب استحضار الروح التوافقية في حسم المسالة اللغوية بالمغرب.
وتناول رشيد الجرموني، باحث في قضايا المناهج التعليمية، محور اللغة العربية والمناهج التعليمية بالمغرب. وقال ان ‘المناهج التعليمية الذي تدرس بالمدرسة المغربية هي مناهج ضعيفة من ناحية القيم الدينية والوطنية وتخرج لنا أجيال ممسوخة وممسوحة الهوية’، واصفا إياها ‘بالتسونامي المناهج التعليمية بالمغرب’. 
وافتتح الجرموني مداخلته بتعريف للمنهج الدراسي، وتقديم لمحة سوسيوتاريخية حول تطور المناهج الدراسية بالمغرب، والتي قسمها إلى مرحلتين: مرحلة مناهج التدريس الإسلامي، حفظ القران وتعلم القراءة والكتابة وحفظ نصوص من مختلف العلوم. حيث اتهم هذا المنهج ‘بالرجعية’. ثم مرحلة مناهج الحماية، و’التي شهدت تغلغل الاستعمار عن طريق التدريس بمقررات تتحدث عن تاريخ عظمة فرنسا دون إهمال تاريخ المغرب’.
وأضاف الجرموني أن ‘ميثاق التربية والتكوين’ حاول الجمع بين متناقضين: ‘القيم الكونية والقيم الإسلامية الوطنية، لكنه لم يفلح في ذلك’. مشيرا إلى مقررات اللغة العربية التي تتوفر على مضامين لا تمس القضايا الجوهرية مثل تكون مجتمع المعرفة، وإنما تتطرق إلى قضايا غير مفيدة، كما أن لها إخراجا رديئا. وأضاف أن ‘المجلس الأعلى للتعليم اعترف أن تنزيل المقررات الدراسية كان ارتجاليا وان اللجان التي قدمت هذه المناهج لم تكن على مستوى عال من الكفاءة والإبداع′، مطالبا الحكومة بأن ‘تضع بصمتها في هذه القضية، وتعمل على إخراج وثيقة تحسم المسالة اللغوية بالمغرب والتي تحتاج إلى ذكاء سياسي’. كما دعا الحكومة إلى طرح حلول أخرى عوض القول بـ’إزاحة الفرنسية’، مقترحا فتح مدارس على سبيل التجريب تدرس اللغة العربية والإنجليزية فقط. 
 
القدس العربي/ كريمة الهسكوري
حرر من طرف [المؤلف] في [التاريخ]
القدس العربي/ كريمة الهسكوري

من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية


معرض صور



المراكشية على الفايسبوك

على التويتر

الاشتراك بالرسالة الاخبارية

المراكشية في مواقع التواصل