الفائض الحقيقي للمجلس الجماعي لمراكش .. تقرير حول البرمجة

الثلاثاء 21 أبريل 2015

الفائض الحقيقي للمجلس الجماعي لمراكش .. تقرير حول البرمجة
كشف تقرير حصلت عليه المراكشية ان ​مشروع برمجة الفائض الحقيقي برسم سنة 2014 سيهم  المساهمة في احداث الطريق المدارية لشمال مدينة مراكش الرابطة بين ط8 المؤدية الى قلعة السراغنة وط 9 المؤدية الى الدار البيضاء وذلك عبر المشاركة في بناء قنطرة على واد تانسيفت ضمن مشروع تنمية وتطوير مدينة مراكش الحاضرة المتجددة بطول 10 كلم و ستبلغ التكلفة  الاجمالية للمشروع 160 مليون درهم
وسيهم مشروع برمجة الفائض ايضا تهيئة جنبات وادي أسيل لحماية مراكش من الفياضانات
 
أما مشروع الطرق فيدخل في برنامج مراكش الحاضرة المتجددة ويهم   
المقطع الرابط بين مراكش وأيت أورير بطول  31 كلم بتثنية قارعة الطريق  وقناطره على واد اغمات حيث ستبلغ التكلفة الإجمالية 250 مليون درهم
كما ستهم المدار الطرقي الحضري لمدينة مراكش (المقطع الرابط بين ط،و،8 وط،و،7وط،و،9 مع طول يبلغ 13،3 كلم بتقوية قارعة الطريق بمبلغ 40 مليون درهم  كما هو بالنسبة للطريق الوطنية 9 المدخل الشمالي لمدينة مراكش في اتجاه مدينة الدار البيضاء حيث سيبلغ طولها  9 كلم لتقوية قارعة الطريق وتحسين جودة الخدمات بتكلفة مالية 30 مليون درهم
كما تهم البرمجة الطريق الوطنية رقم 7 وخصوصا المقطع الرابط بين تامنصورت وبازل الطريق السيار مراكش-أكادير-الدار البيضاء بطول 1 كلم مع تثنية قارعة الطريق بتكلفة 4 مليون درهم،
 
وتصل التكلفة الاحمالية للمشاريع المذكورة الى مبلغ 484 مليون درهم وتدخل في إطار الاتفاقية الإطار التي وقعت امام صاحب الجلالة محمد السادس يوم 6 مارس 2014  يساهم في تمويلها وانجازها مجموعة من الفاعلين 
 
يذكر ان  لجنة جهوية للتبع والتنسيق تم إحداثها لتسهر على تتبع وتنفيذ مقتضيات هذه الاتفاقية ويرأسها السيد والي الجهة السيد عبد السلام بكرات وتضم ممثلا عن كل الأطراف المتعاقدة  وتعقد اجتماعاتها كل 3 اشهر تخصص لدراسة تقدم الأشغال وتمويلها على أساس الا تتجاوز هذه الأشغال  نهاية 2017
المراكشية


معرض صور