العمدة الجازولي وإكرامياته على أنظار استئنافية مراكش اليوم الخميس

الثلاثاء 12 يناير 2016

من المنتظر ان يعرض عمر الجازولي، العمدة السابق لمراكش الخميس، أمام القسم المختص في جرائم الأموال بغرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية مراكش،
ويتابع الجازولي بثلاث تهم / جنايات تتعلق بـ:”تبديد أموال عمومية، وتزوير وثائق رسمية وإدارية واستعمالها، والحصول على فائدة بمؤسسة يتولى تسييرها”ا
ويعرف الملف المذكور بـ”إكراميات الجزولي" التي استفاد منها صحافيون ومسؤولون مغاربة وأجانب على حساب مالية الجماعة الحضرية لمراكش
ويتابع الى جانب الجازولي النائب الأول الأسبق لرئيس المجلس الجماعي، عبد الله رفوش المعروف بـ”ولد لعروسية”،و الذي كان مفوضا إليه من طرف الجزولي تدبير قطاع التعمير، والمتابع بجنايتي:” تبديد أموال عمومية، والحصول على فائدة في مؤسسة يتولى تسييرها”. كما تضم اللائحة ثلاثة موظفين جماعيين كانوا يشكلون قطب رحى التسيير بالجماعة الحضرية، خلال فترة ترؤس العمدة الجزولي لمجلسها، وكانوا من أشد المقرّبين إليه.
وقد تفجر هذا الملف بعد صدور تقرير للمجلس الأعلى للحسابات حول “الاختلالات المالية والإدارية التي شابت تدبير الشأن المحلي للجماعة الحضرية لمراكش خلال الولاية الجماعية الممتدة بين سنتي 2003 و2009″، قبل أن تدخل هيئة حماية المال العام على الخط، وتتقدم بشكاية أمام الوكيل العام للملك بمراكش،حول ما اعتبرته” تبديدا للمال العام و رشوة و تزويرا واستغلالا للنفوذ واغتناءً غير مشر
المراكشية


معرض صور