العربات المجرورة تقتل هي الاخرى بمراكش

الاربعاء 29 يناير 2014

أرشيف
أرشيف
لقيت سيدة في مقتبل العمر، يوم السبت الماضي حتفها بعد ان داستها عربة مجرورة من نوع (كارو) بمقاطعة سيدي يوسف بن علي بمراكش.
واكد مصدر مطلع ،أن الحادث جاء نتيجة السرعة المفرطة التي كانت تجري بها العربة المجرورة من طرف حصان ومن دون صاحبه ،بعد تقطيعة للحبال التي كان مربوطا بها، بجانب احد المدارس،مسرعا في اتجاهات مختلفة وصادما كل كان يجد أمامه من بشر وحجر.
وبالإضافة إلى وفا ة السيدة المذكورة،أدى الحادث إلى إصابات احد بناتها  التي كانت برفقتها ،بإصابات بليغة مازالت ترقد على اثرها بغرفة الإنعاش، بأحد مستشفيات المدينة الحمراء.
يذكر، أن منطقة سيدي يوسف بن علي، وخاصة ساحة المصلى تعرف انتشار واسع للعربات المجرورة ،ان غالبيتهم اتخدو منها موقفا خاصا بهم رغم ما ينجم  عن دلك من حوادث للسير وعرقلة للمرور والجو لان وخاصة عند مدخل شارع المصلى، حيت اعتاد أصحاب (الكاروات) على بيع منتجاتهم من خضر وفواكه .
وكان والي امن مراكش،محمد الدخيسي، قد قام بزيارة لمقاطعة سيدي ي وسف بن علي، اشرف من خلالها وبصفة شخصية،على عملية تنظيم أصحاب العربات من خلال امرهم بإخلاء الطرق العمومية والصعود فوق الطوار المحادي للطريق، الا انه  وبمجرد ان رحل  وكما يقال عادت حليمة الى عادتها القديمة وامام اعين ممثلي السلطات المحلية بمنطقة سيدي يوسف بن علي.
وفي سياق متصل،أدى حادث وقع امس الثلاثاء، بملتقى الطرق، باب الخميس، الى وفاة شخص كان على متن دراجة نارية،بعد أن صدمته شاحنة للنقل الثقيل
وأضافت  مصادرنا، ان الضحية وافته المنية على الفور بمجرد ان صدمته الشاحنة نتيجة السرعة الفائقة التي كانت تسير بها .  
محمد طه


معرض صور