العثماني لم يجب حزب الاستقلال لا بالرفض ولا بالإيجاب لدخول الحكومة

حرر بتاريخ 27/03/2017
موقع 24


العثماني لم يجب حزب الاستقلال لا بالرفض ولا بالإيجاب لدخول الحكومة
وجه القيادي في حزب الاستقلال عبد الله البقالي نقدا لاذعا لرئيس الحكومة المكلف، سعد الدين العثماني، بعد إعلان هذا الأخير، أول أمس السبت، عن التحالف الحزبي، الذي سيشكل الأغلبية الحكومية المقبلة، والذي استثني فيه حزب الاستقلال، على الرغم من تعبيره الصريح عن رغبته في المشاركة. 
وتساءل البقالي في افتتاحية صحيفة "العلم"، اليوم الاثنين، عما إذا كان سعد الدين العثماني يملك قوة إقناع تجاوز سلفه "الأستاذ عبد الإله بنكيران"، وهي ما مكنه من تطويع باقي الفرقاء، يقول المتحدث… قبل أن يستدرك "من الصعب إقناع الرأي العام بما يفيد هذا المعنى".
القيادي الاستقلالي قال: "إن حزب العدالة والتنمية قدم لنا درسا بالغ السوء في البراغماتية، التي تضع المصحلة الشخصية فوق كل اعتبار، بما في ذلك اعتبار المواقف، والمبادئ".. قبل أن يضيف "بأن قيادة العدالة والتنمية كان حريا بها أن تفرط، منذ اليوم الأول في الشرعية الانتخابية، والإرادة الشعبية، وأن تقبل منذ الثامن من أكتوبر بما أريد له أن يكون"، وأن "تخلص المغاربة من أوجاع الرأس وليس أن تكون سببا رئيسيا في هدر ردح من الزمن السياسي، والاجتماعي، والاقتصادي".
وختم البقالي افتتاحيته بالتلميح إلى "تواطئ ضد بنكيران من داخل العدالة والتنمية"، لأنه قبل ما كان يرفضه، وخسر بنكيران، يقول المتحدث.
وكان قيادي في شبيبة الاستقلال، أيوب مشموم، قد كشف في تدوينة على موقع فيسبوك بأن "حزب الاستقلال رفض تلبية دعوة العثماني، للقائه"، أمس الأحد، وذلك بعد إعلانه لتشكيلة الأغلبية الحكومية.
وأوضح مشموم بأنه "بعد اتصال العثماني بالسوسي، هاتف السوسي الحاج حمدي ليرفض هذا الأخير الدعوة بحجة أنه لم يعد هناك فائدة، وأن العثماني لم يجب الاستقلال لا بالرفض، ولا بالإيجاب، بل كون أغلبيته، ثم أتى يبحث عنا!!". 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية