الطبيب في المصحة قبل مقتل الشاب البوزيدي !!ا

الاحد 26 ماي 2013

الطبيب في المصحة قبل مقتل الشاب  البوزيدي !!ا
ظهر فجأة اليوم الأحد المتهم بقتل الشاب البوزيدي في حادثة سير وقعت منذ يوم الجمعة الماضي ، في احدى المصحات الخصوصية بمراكش حيث أمر وكيل الملك بوضعه رهن الحراسة النظرية من خلال وضع أمنيين على باب الغرفة التي يرقد بها 

واوضحت مصادر جد مطلعة ان الحادث الذي شد اهتمام الرأي المحلي وجلب المئات من المحتجين في تظاهرة حاشدة في مكان الحادثة ، فرض تحرك المسؤولين والبحث عن الجاني بجدية بعدما ترك الأخير بصمته على الحادثة بعد فراره 

وافادت مصادر مقربة من التحقيقات للمراكشية ان الطبيب الجراح مرتكب الحادثة نفى ارتكابه لها متهربا من الاجابة على أسئلة المحققين بدعوى وضعيته الصحية المتردية مدعيا انه كان يتواجد في المصحة قبل وقوع الحادثة 

وافاد الجاني في جوابه على بعض الأسئلة التي وضعها عليه المحقوقون ، ان اجزاء السيارة  التي عثر عليها بمكان الحادث بما فيه اللوحة المعدنية التي تحمل الرقم تعود فعلا لسيارته ولكنه لم يكن هو سائقها في تلك اللحظة

ولم يفصح الطبيب المتهم عن المتسبب المفترض في الحادثة كما لم يجب عما اذا كانت السيارة  قد سرقت منه

وكان عدد  كبير جدا من المواطنين أغلبهم شباب  تظاهروا صباح اليوم الأحد بشارع ابو بكر الصديق احتجاجا على مقتل الشاب المهدي البوزيدي حيث  رفعوا ، شعارات تطالب بتطبيق القانون ومعاقبة الجاني  في الوقت الذي دخلت فيه جمعيات حقوقية على الخط
 
وكانت الحادثة قد وقعت حين دهس صاحب سيارة وهو طبيب جراح للدماغ بمراكش برتبة كولونيل في وقت متأخر الراحل حين كان مارا بالطريق ، قبل ان يلوذ بالفرار تاركا وراءه الجزء الأمامي للسيارة في موقع الحادث 
 
ويتابع المتهم بالقتل غير العمد والفرار وعدم تقديم المساعدة لشخص في حال الخطر 
 
المراكشية


معرض صور