الحكم على مغني الراي الجزائري الشاب فيصل بسبب اغنية ساخرة

حرر بتاريخ 26/04/2014
ا ف ب


 حكمت محكمة وهران غرب الجزائر الخميس بالحبس ستة اشهر غير نافذة وغرامة قدرها 100 الف دينار (1000 يورو) على مغني الراي الشاب فيصل بعد اتهامه بالسخرية من جهاز الشرطة، كما افاد مراسل وكالة فرانس برس.
ونطقت القاضية كلثوم حدبي بالحكم في جلسة علنية حضرها المغني واسمه الكامل فيصل بن صالح الذي اوقف في 21 نيسان/ابريل، بتهمة 'اهانة هيئة نظامية'. 
واودعت المديرية العامة للامن الوطني شكوى ضد المغني عقب ادائه اغنية اعتبرت 'مسيئة للشرطة ولشخص مديرها العام اللواء عبد الغني هامل'. 
وكانت النيابة طالبت في جلسة المحاكمة قبل اسبوع بعقوبة ستة اشهر نافذة ضد المغني. 
وسيتمكن المغني من مغادرة السجن بما ان عقوبته غير نافذة. 
واتهم الشاب فيصل مغني الراي المشهور في الغرب الجزائري، بانه الف اغنية واداها في الملاهي الليلية بوهران يصف فيها رجال الشرطة بانهم 'وشاة'. 
ورغم انه لم يتم تسجيل الاغنية في استوديو الا انها انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي واصبح جمهور الملاعب يرددها. 
وسبق ان دان القضاء الجزائري في 2005 مغني راي اخر يدعى الشاب عز الدين في ولاية الشلف (250 كلم غرب الجزائر) بالحبس سنة بعد اصدار اغنية يسخر فيها من الوالي وممثل النيابة العامة. 
والراي من الغناء الشعبي المنتشر جدا خاصة بالغرب الجزائري ويعالج مواضيع اجتماعية، واشهر نجومه الشاب خالد والشاب مامي. 
 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية