التوقيع على اتفاقية في انقرة للتعاون بين جامعة غازي وجامعتي مراكش والحسن الثاني

حرر بتاريخ 22/05/2014
المراكشية


تعززت العلاقات بين الجامعات المغربية ونظيرتها التركية، اليوم الأربعاء، بالتوقيع بأنقرة على اتفاقيتي إطار للتعاون بين جامعة غازي من جهة وجامعتي الحسن الثاني بالدار البيضاء والقاضي عياض بمراكش من جهة أخرى.
 
وأبرز السيد عبد اللطيف كومات عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بجامعة الحسن الثاني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الجانبين المغربي والتركي يتطلعان، من خلال هذه الاتفاقيات، إلى تطوير برامج التعاون المشترك في مجال البحث العلمي ووضع برامج لتبادل زيارات الطلبة والأساتذة.
 
ووقع هاتين الاتفاقيتين، عن الجانب المغربي، السيدان عبد اللطيف كومات عن جامعة الحسن الثاني وحميد أجانا نائب رئيس جامعة القاضي عياض المكلف بالبحث العلمي والتعاون، بحضور سفير المغرب في أنقرة السيد محمد لطفي عواد، وذلك على هامش الأيام الإفريقية، التي تنظمها جامعة غازي يومي 21 و22 مايو الجاري بأنقرة.
 
وتعرف الأيام الإفريقية، التي تتوخى المساهمة في تعزيز الروابط بين تركيا والقارة السمراء التي تتمتع بمؤهلات كبيرة وهامة للتعاون الأفرو-تركي ولاسيما في المجال الاقتصادي، مشاركة نحو ثلاثين من عمداء ونواب العمداء بعدد من الجامعات الإفريقية.
 
وتميزت مشاركة الوفد الجامعي المغربي في هذه التظاهرة الدولية بالحضور الفاعل والوازن في عدد من المؤتمرات والمحاضرات التي نظمت بهذه المناسبة والتي شملت مواضيع متعددة من بينها سبل تطوير علاقات التعاون بين تركيا والقارة الإفريقية.
 
وشدد السيد كومات، بهذه المناسبة، على أهمية تطوير العلاقات الإنسانية والاجتماعية والثقافية وتعزيز الحكامة الجيدة على مستوى تدبير المؤسسات الجامعية ومواكبة الجامعة لتطور التعاون الاقتصادي بين تركيا وإفريقيا والذي يشهد نموا مطردا.
 
وينتظر أن يشارك الجامعيون المغاربة، بعد غد الجمعة، في لقاءات وجلسات عمل مع عدد من نظرائهم الأتراك في إطار تفعيل بنود الاتفاقيات التي تم توقيعها اليوم الأربعاء.





من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية