البيجيدي يستنكر انتشار الدعارة بمراكش

السبت 9 فبراير 2013

البيجيدي يستنكر انتشار الدعارة بمراكش

عبر حزب العدالة والتنمية بمراكش عن ستنكاره الشديد لتفشي ظاهرة المتاجرة بالأعراض، وخاصة الاستغلال الجنسي للقاصرين والقاصرات والانتهاك الخطير لحقوق الأطفال في المدينة الحمراء 
جاء ذلك في بيان اصدرته اللجنة الاقليمية للحزب بمراكش بعد ما بثت إحدى القنوات الأجنبية مؤخرا شريطا مصورا عن السياحة الجنسية بمدينة مراكش، صورت فيه بعض وقائع استغلال السياح الأجانب لبراءة الأطفال من أجل إشباع نزواتهم الشاذة، حيث خلف هذا الشريط استياء عارما لدى الرأي العام المحلي والوطني الرافض للمس بكرامة وعرض أبناءه وبناته من أي طرف كان. يقول البيان 

وطالب الحزب بفتح تحقيق جدي ومسؤول في مضامين هذا الشريط وماسبقه من أشرطة أخرى وما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي من انتهاك للأعراض واستغلال للقاصرين. خصوصا وان الشريط  وصف "واقعا تشهده المدينة ولا يمكن إنكاره، من انتشار بائعات الهوى على قارعة الطرقات في مجموعة من الأماكن المعروفة للخاص والعام، ناهيك عن الاستغلال الجنسي للقاصرين والقاصرات."ا
 كما طالب الحزب بضرورة بذل المزيد من المجهودات واليقظة التامة للشرطة وأجهزة الدولة من أجل اجتثاث ظاهرة انتشار العاهرات على الطرقات، والضرب على يد كل من سولت له نفسه اغتصاب براءة بناتنا وأبناءنا القاصرين. مع  ضرورة حماية المؤسسات التعليمية من كافة أشكال محاولات استغلال أجيالنا الصاعدة بإيقاعها في براثن الرذيلة والمخدرات.
 ودعى البيان  إلى تشجيع سياحة نظيفة تحترم عادات وتقاليد المغرب، كما دعى التصدي "لكل من يريد أن يجعل من بلدنا مرتعا خصبا للسياحة الجنسية المقيتة." مناشدا "كافة الهيئات السياسية والمدنية وكل الغيورين إلى التصدي لكل ما يمكن أن يمس أخلاق وكرامة مجتمعنا المتشبع بالقيم الإسلامية والحضارة المغربية الأصيلة"ا
المراكشية


معرض صور