الامطار تدفع ضيوف مهرجان مراكش الى الاختباء دون استعراض انفسهم

السبت 1 ديسمبر 2012

الامطار تدفع ضيوف مهرجان مراكش الى الاختباء دون استعراض انفسهم
افتتح ليلة أمس الجمعة مهرجان مراكش الدولي للفيلم  تحت امطار غزيرة جعلت ضيوفه يسرعون الى ولوج قصر المؤتمرات دون استعراض انفسهم على البساط الاحمر امام المصورين  كما يتم عادة  في الدورات السابقة
 
وفي الوقت الذي كانت السيارات الرسمية للمهرجان توصل النجوم والمسؤولين الى باب قصر المؤتمرات كان الزوار والمدعوون يترجلون مسافة طويلة بملابسهم الانيقة بعد ان تم قطع الطريق الى مكان الحفل لاسباب امنية
 
وشوهد عدد قليل جدا من المعجبين والمتتبعين وراء السياج لرؤية نجومهم المشاركين في المهرجان الدولي تحت الامطار التي لم تتوقف 
 
واكتفى المصورون باخد صور ضيوف المهرجان داخل قصر المؤتمر امام الامطار جعل البساط الاحمر ديكورا لا اقل ولا اكثر
 
ومن المنتظر ان تؤثر الامطار سلبا على تتبع المهرجان وبالخصوص في منصة جامع الفنا التي نصبت في الهواء الطلق والذي سيتم بها تكريم نجوم المهرجان
 
وكتبت هسبريس
قبل الحفل الافتتاحي شهد بهو فندق "المنصور الذهبي" زحمة أمام صوفيا المكلفة بإعطاء الدعوات لولوج قاعة قصر المؤتمرات كما دعوات العشاء، لباقة الشابة لم تعفيها من مزاج بعض الواقفين الذين عبروا عن غضبهم من طول الانتظار أمام طاولتها طلبا لبطاقة تعتبر الجواز الوحيد نحو حفل الافتتاح.
 
شاب من اللجنة المنظمة يخبر بعض المصورين الصحفيين أن أسماءهم لا توجد على قائمة الفائزين بدخول القاعة الذين حدد عددهم في 25 مصور، و يدعو بعض أصحاب الكاميرات إلى الاكتفاء بتصوير الداخلين على بساط أحمر، بينما سي محمد (من اللجنة المكلفة بالصحافة) يخبر بعض الصحفيين المغاربة أنهم لن يتمكنوا من "البادج" الا صبيحة يوم السبت و هو ما جعل البعض منهم يعيش حالة حرج متكرر مع رجال الأمن الخاص الذين لا يجاملون أي ضيف متى غاب "البادج" عن نحره.
 
 
 
 
المراكشية


معرض صور