الأشغال في قرية"كوب22" انتهت بشكل شبه نهائي حسب الالتزامات

الثلاثاء 11 أكتوبر 2016

أكدت مصادر جد مقربة أن الاستعدادات المتعلقة باحتضان المغرب لفعاليات مؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة بشأن تغيير المناخ خلال شهر نونبر 7-18 تسير بشكل جيد وحسب الالتزامات التي قطعها المغرب
وحسب المصادر المذكورة فإن كل ما تم انجازه تحت إشراف السيد عبد السلام بكرات كان وفق الشروط والتواريخ المحددة بشان تنظيم التظاهرة الايكولوجية وكذا بكل ما يتعلق بتهيئ الفضاءات والتجهيزات والخدمات العمومية والتغطية الطبية والإيواء وتوفير شروط السلامة
وقالت فعاليات إن العديد من مكاتب العمل قد تم تهييئها وتجهيزها بالخدمات اللازمة لضمان حسن سير اجتماعات المؤتمر علما انه تم ايلاء اهتمام خاص للتواصل الإعلامي بمشاركة ومساهمة الصحافة الأجنبية
يذكر أن منطقة إيواء المؤتمر الذي يحتضن المؤتمر، والتي تتواجد على مساحة 25 هكتار مقسمة إلى شطرين: منطقة زرقاء خاصة بالأمم المتحدة ومنطقة خضراء مخصصة للمقاولات وجمعيات المجتمع المدني والفاعلين غير الحكوميين والجماعات المحلية
ويذكر أيضا أن الأشغال التي جرت تحت اشراف السيد عبد السلام بيكرات بالقرية المخصصة ل "كوب 22" قد بلغت ما يزيد عن 95 في المائة إذ أن وثيرة الأشغال عرفت نظاما وتنظيما محكما مما جعلها ستكون جاهزة في تاريخ 15 أكتوبر كما كان محددا لها من قبل
 
المراكشية


معرض صور