اعفاءات من الضرائب في المجلس الجماعي لمراكش قد تحال على القضاء

الجمعة 22 مارس 2013

   اعفاءات من الضرائب في المجلس الجماعي لمراكش قد تحال على القضاء
فاجأت عمدة مراكش فاطمة الزهراء اعضاء  لجنة المالية بمجلس مدينة مراكش مساء يوم الخميس 21 مارس، بحضورها قبل نهاية الجلسة وخصوصا في آخر أطوار النقاش الحاد حول اختلالات الاراضي العارية

ولم ينف حاضرون مناداة بعض الاعضاء على العمدة من اجل التدخل لايقاف التراشق بالاتهامات المتبادلة في موضوع الاختلالات ومطالبة البعض من اجل احالة ملف الاعفاءات على الاراضي العارية على المجلس الجهوي للحسابات

 وأوضحت العمدة في ردها على المطلب أنها "مستعدة لإحالة هذا الملف على المجلس الجهوي للحسابات ولكن بشرط اثبات أن هناك خروقات في هذا الملف أو تجاوزات."

مطلب لم يَرُق بعض الاعضاء الذين رأوا في التركيز على بند واحد، تصفية لحسابات سياسية وطالبوا باحالة كل الملفات التي ثبت انها تتضمن تجاوزات على المجلس الجهوي بما فيها التنازلات  لبعض المحلات البلدية ومنتوج الأكرية واحتلال الملك العمومي وأيضا بعض الصفقات المشبوهة
 .
وكانت  لجنة المالية قد اكتشفت العديد من حالات الإعفاء وفي ظروف وصفت بالغامضة من ضريبة الأراضي العارية والتي قد تصل قيمتها إلى الملايير(13 مليار) حسب تقديرات بعض العارفين بخبايا الموضوع، وهي كلها مبالغ حرمت منها خزينة المجلس الجماعي.

وكان احد أعضاء اللجنة قد اقترح إحالة الملف على مكتب تدقيق الحسابات قبل أن يلق اقتراح رفع توصية إحالة الملف على أنظار المجلس الجهوي للحسابات مصادقة أعضاء اللجنة لتبقى هذه المعضلة قائمة خاصة انه تم اكتشاف في جلسة يوم امس الخميس مجموعة حالات إعفاء بعد الإدلاء بشواهد إدارية من طرف بعض القواد تزكي وضعية لم يعايشونها اذ تعود لسنوات التسعينيات في الوقت الذي كان التحاقهم بالملحقات بعد  سنة 2012.
المراكشية


معرض صور