اعتقال مبحوث عنه ومساعديه وحجز سيارات فارهة في قضية كوكايين مراكش

حرر بتاريخ 27/02/2015
المراكشية


أفاد مصدر أمني انه​ تم توقيف ليلة الاثنين والثلاثاء الماضي شخص يحمل جنسية مزدوجة مغربية/هولندية ، مبحوث عنه على الصعيدين الوطني والدولي من أجل الترويج في المخدرات الصلبة.

واضاف المصدر في بلاغ صادر عن ولاية أمن مراكش ان العملية تمت 
في إطار الأبحاث التي تواصلها ولاية أمن مراكش بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني والفرقة الوطنية للشرطة القضائية ،
 
وأشار المصدر الأمني ان عملية التوقيف هذه جاءت بعد سلسلة من التحريات التي باشرتها المصالح الأمنية حول تحركات المعني بالأمر، حيث تم رصد تنقله بين المغرب وأوربا ودول أمريكا اللاتينية باستعمال وثائق سفر أجنية سليمة تحمل هويات مزيفة، قبل أن يتم توقيفه رفقة ثلاثة من مساعديه، حيث ضبط بحوزتهم معدات متطورة للاتصالات بالأقمار الصناعية والتشويش على المراقبة وأجهزة تحديد مواقع « GPS » وعدد من السيارات الفارهة، بالإضافة إلى حجز وثائق هوية كان أفراد الشبكة يستعملونها في تنقلاتهم، وأخرى تكشف مختلف نشاطاتهم الغير مشروعة في الاتجار بالمخدرات وتبييض الأموال.
 
 ​ واوضح المصدر أن العملية المذكورة تندرج في سياق متابعة خيوط الشبكـة الإجرامية المتخصصة في ترويج المخدرات الصلبـة على الصعيد الدولي، والتي سبق لمصالح الأمن بمدينة مراكش أن فككتها في غضون شهر شتنبر من السنة الماضية، وهي العملية التي أسفرت في حينها عن حجز كمية كبيرة من مخدر الكوكايين الصافي بلغ وزنها 226 كيلوغراما وكذا طنين من مخدر الشيرا بالإضافة إلى حجز أربع بواخر وثلاث سيارات وشاحنتين ومعدات وآليات مختلفة إلى جانب إيقاف 31 شخصا قُدموا للعدالة.
يشار إلى أن مصالح الأمن أوقفت في نفس السياق موظف شرطة يعمل بإحدى النقط الحدودية بمدينة تطوان ، وذلك بعد أن أفضى البحث إلى كونه على علاقة مشبوهة بزعيم الشبكة.
 
ختاما يذكر أنه تم تقديم الموقوفين في حالة اعتقال صباح اليوم أمام العدالة بعد استكمال البحث الذي بوشر في حقهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة ، فيما لا زالت الأبحاث جارية لكشف عناصر أخرى قد تكون لها علاقة بهذه الشبكة الإجرامية.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية