استقلاليو مراكش يرفضون طرد الوفا من حزب الاستقلال

الثلاثاء 30 يوليوز 2013

استقلاليو مراكش يرفضون طرد الوفا من حزب الاستقلال
قررت اللجنة الوطنية للتأذيب بحزب الاستقلال طرد وزير التربية الوطنية محمد الوفا من صفوف الحزب إثر اجتماع مساء اليوم بالرباط، بعد مؤاخذته على مخالفته قوانين الحزب وأنظمته والإضرار بمصالح الحزب وعصيان مقرراته، والرغبة في البقاء بالحكومة بعد أن قرر الحزب الانسحاب منها.
 
و قال بلاغ للحزب، أن القرار جاء بعد أن عرجت اللجنة على كافة المراحل التي سبقت، حيث أشار رئيس اللجنة رفض محمد الوفا تسلم استدعاء الحضور للمثول أمام اللجنة الذي بلغ له عن طريق المفوض القضائي، وبالتالي غياب الوفا عن الجلسة التأذيبية.

الى ذلك رفض عدد من مناضلي حزب الاستقلال بمدينة مراكش رفضهم  لطرد محمد الوفا من حزب الاستقلال على غرار تيار بلا هوادة على اعتبار أن الوفا "قيادي في الحزب تمرس في هياكله وراكم رصيدا نضاليا لا يمكن تجاوزه تحت أي ظرف"؛

واعتمد الاستقلاليون في مدينة مراكش طرح التيار المذكور الذي كان قد أكد في بيان، أن "مؤسسات حزب الاستقلال غير مستقلة" وأن شباط سبق أن اتخذ قرار الطرد قبل أن تباشر لجان التأديب البث في الموضوع.

ويعتبر الوفا من ابرز القياديين الاستقلاليين الذين أفرزتهم مدينة مراكش وتمكن من خلق تيار شبابي خاص به في مقابل تيار مولاي امحمد الخليفة اللذين حكما الساحة الاستقلالية في المدينة الحمراء  وهو الشيء الذي كان له الأثر الايجابي على تطور الحزب في المدينة انذاك 
 

المراكشية


معرض صور