استعمال البراز البشري كسماد في ضيعة فلاحية بمراكش

حرر بتاريخ 24/04/2017
المراكشية


استعمال البراز البشري كسماد في إحدى الضيعات الفلاحية بضواحي مدينة مراكش الفضيحة التي اثارتها تقارير صحفية وتم تخصيص لها حيز في نشرة الأخبار لقناة تلفزية وطنية
وحسب المصادر المذكورة فإنه على إثر شكاية جرى توجيهها إلى عمالة إقليم شيشاوة تحركت السلطات المحلية من أجل البحث في الاتهامات الموجهة إلى صاحب الضيعة.
ووفق المصدر ذاته فقد انتقلت لجنة مكونة من جميع القطاعات المعنية إلى الضيعة المذكورة للقيام بعملية استطلاعية وقفت على وجود مخلفات الصرف الصحي، التي استعملت من أجل تخصيب التربة في الضيعة
وقررت تجميد تسويق المنتوجات الفلاحية للضيعة في انتظار صدور نتائج الخبرة التي من المقرر أن يقوم بها أحد المختبرات المعروفة للوقوف على نوع السماد المستعمل.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية