ارتداء حمالة الصدر تسبب الإصابة بسرطان الثدي؟!ا

حرر بتاريخ 02/11/2014
المراكشية


 
تتناقل بين العديد من السيدات أخباراً حول تأثير ارتداء حمالة الصدر على زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي، وحقيقة الأمر في السطور التالية......
وجدت دراسة جديدة أنه لا يوجد أي دليل يدعم الإدعاء بأن حمالة الصدر تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء.
وقام الباحثون بدراسة عادات ارتداء حمالة الصدر وعوامل مخاطر الإصابة بسرطان الثدي مثل الوزن والتاريخ العائلي للإصابة بسرطان الثدي، وركزوا على ثلاث فئات من النساء:
454 امرأة مصابة بسرطان الأقنية الغازية للثدي "invasive ductal carcinoma -IDC"
590 امرأة مصابة بسرطان الثدي من نوع "invasive lobular carcinoma-ILC"
469 امرأة غير مصابة بأي نوع من سرطانات الثدي.
وتراوحت أعمار النساء ما بين الـ 55-74 عاما.
وأوضح الباحثون، في دراستهم التي نشرت في Cancer Epidemiology Biomarkers & Prevention، أن النساء اللاتي اشتركن بالدراسة عانين من سرطان الثدي لعدة أسباب، تتضمن:
تلقيهن لعلاج بالهرمونات البديلة.
تاريخ عائلي للإصابة بسرطان الثدي من الدرجة الأولى (الأم، الأخت، الابنة).
لم ينجبن الأطفال من قبل.
ولم يجد الباحثون أي علاقة بين ارتداء حمالة الصدر وارتفاع خطر الإصابة بسرطان الثدي، ولم تؤثر أي من العوامل التالية التي تخص ارتداء حمالة الصدر على ارتفاع خطر الإصابة بسرطان الثدي:
حجم حمالة الصدر وتغير حجمها مع مرور الزمن.
معدل الساعات التي ترتدي بها المرأة حمالة الصدر بشكل يومي.
ارتداء حمالة الصدر المدعمة.
عمر المرأة عند ارتدائها أول حمالة صدر.
وقال الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور لو شين "Lu Chen": "لم تجد دراستنا أي دليل على أن ارتداء حمالة الصدر يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي. حيث أن الخطر كان مشابها في جميع الحالات التي تم ذكرها سابقا".




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية