ادانة متهمي احداث سيدي يوسف بنعلي ب 23 سنة سجنا نافذا

الاثنين 21 يناير 2013

 ادانة متهمي احداث سيدي يوسف بنعلي ب 23 سنة سجنا نافذا
أصدرت غرفة الجنح التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، في وقت متأخر من لية اليوم الاثنين، أحكامها في حق عشرة أشخاص متهمين بالتورط في أحداث سيدي يوسف بن علي، بإدانة ثمانية اشخاص ب سنتين ونصف حبسا نافذا في الوقت الذي ادانت شخصين بسنة ونصف

وتابع عدد كبير من اهالي المعتقلين المحاكمة في الوقت الذي انتظر عدد اكبر من المتتبعين  خارج المحكمة حاملين الاعلام الوطنية في حين كانت قوات عمومية حاضرة بثقلها في محيط المحكمة
 
وتوبع المتهمون الذين كانوا رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن بولمهارز بتهم "التجمهر دون رخصة، ورشق القوات العمومية بالحجارة، وتعييب وتخريب منشآت عمومية وأخرى خاصة، وإهانة موظفين عموميين أثناء مزاولتهم لمهامهم".
 
ورفضت هيئة الحكم تمتيع المتهمين بالسراح المؤقت، بدعوى عدم توفرهم على ضمانات قانونية للحضور أثناء جلسة المحاكمة، بعد الطلب الذي تقدم به دفاع المتهمين في جلسات سابقة.
 
وكانت قوات الأمن اعتقلت أزيد من 30 شخصا، اتهموا بأعمال عنف وشغب، ورشق القوات الأمنية بالحجارة، خلال مواجهات عنيفة اندلعت بين المحتجين على غلاء فواتير الماء والكهرباء، والقوات العمومية، قبل أن يجري إخلاء سبيلهم، بعد تحديد هوياتهم، والاحتفاظ بـ 10 أشخاص.
ع الكريم ياسين


معرض صور