احصائيات حول الطلاق في المغرب .. نسبتها منخفضة عندما يطول الزواج

حرر بتاريخ 12/10/2013
المراكشية


حسب المندوبية،السامية للتخطيط فإن  التطور الذي عرفه الزواج واكبه انخفاض في الطلاق، فإذا كان، في الستينات، ثلث الزيجات الأولى (31 في المائة) تنتهي بالطلاق، فإن معدل الطلاق تجاوز بالكاد نسبة 10 في المائة سنة 2010.
ولا حظ المصدر ذاته أن نسبة النساء اللواتي انتهى زواجهن الأول بالطلاق هي أكثر ارتفاعا خلال الخمس سنوات الأولى من الحياة الزوجية، إذ تفوق 30 في المائة، في حين تتجه هذه النسبة تدريجيا نحو الانخفاض مع طول فترة الزواج لتصل إلى أقل من 3 في المائة بعد 20 عاما من الزواج.
كما أن نسبة النساء المطلقات تتجه نحو الانخفاض كلما تزايد عدد الأطفال، حيث تنتقل من 8 ر19 في المائة لدى النساء بدون أطفال إلى 8 في المائة من بين اللواتي لديهن أربعة أطفال أو أكثر. وبالنظر إلى جنس الطفل، فإن نسبة الطلاق تقل مرتين لدى النساء اللواتي لهن طفل ذكر على الأقل (8,8 في المائة) مقارنة بنظيراتهن اللواتي ليس لديهن أي طفل ذكر (3 ر16 في المائة) .
ويلاحظ أيضا أن نسبة المطلقات لدى النساء المتزوجات من أبناء العمومة أو أقارب آخرين هي أقل مما هي عليه لدى النساء بدون روابط عائلية مع أزواجهن (7 في المائة مقابل 3 ر11 في المائة).
كما تجدر الإشارة إلى أن معدل الطلاق لدى النساء اللواتي لا تتوفرن على أي مستوى تعليمي يفوق مرتين مثيله لدى النساء اللواتي لهن مستوى تعليمي عالي (11,5 في المائة مقابل 8 ر5 في المائة)، ونفس الشيء بالنسبة لمعدل طلاق النساء النشيطات مقارنة بغير النشيطات (17,1 في المائة مقابل8,7 في المائة). 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية