احراق وثائق في جماعة سيدي ابراهيم بمراكش قبل حلول المجلس الأعلى الحسابات

الثلاثاء 19 مارس 2013

احراق وثائق في جماعة سيدي ابراهيم بمراكش  قبل حلول المجلس الأعلى الحسابات
تشير  يومية “الأخبار” في عددها الصادر غدا أن موظفين بالجماعة القروية واحة سيدي ابراهيم بمراكش أقدموا على إحراق العديد من الوثائق، وذلك قبيل وصول قضاة من المجلس الأعلى للحسابات بغرض افتحاص مالية هذه الجماعة.

كان قضاة المجلس الأعلى للحسابات قد راسل رؤساء الجماعات القروية في شأن حلولهم بمقراتها من أجل إجراء افتحاص مالي، ويتعلق الأمر بالجماعات المحلية الآتية ذكرها: واحدة سيدي ابراهيم، حربيل، المنابهة.

وقالت مصادر عليمة إن بعض الموظفين بمجرد علمهم بحلول قضاة المجلس الأعلى سارعوا إلى إحراق كمية من الوثائق التي وصفت بالمهمة.
المراكشية


معرض صور