اجتماع بمراكش لرفع درجة التأهب الأمني بالمدينة بعد هجوم تونس

حرر بتاريخ 20/03/2015
المراكشية


أدى  الهجوم على متحف باردو بالعاصمة التونسية، بقيام وزارة الداخلية بعقد اجتماعات، يوم الأربعاء الماضي، أشرف عليها مسؤولو الداخلية وجمعت الأجهزة المرتبطة بمكافحة الإرهاب. 

وتواصلت، أمس الخميس، اجتماعات مماثلة بمختلف جهات المملكة، من ضمنها مراكش ، أفادت مصادر متطابقة انه غلب عليها الطابع الأمني ورفع درجة التأهب إلى أعلى مستوياتها، وتقييم الحماية الأمنية لمختلف المرافق الحيوية والسياحية 
وأشارت مصادر متطابقة ، أنه في إطار هذه الاجتماعات التي عقدت بكل جهات المملكة، دعا والي جهة مراكش تانسيفت الحوز تكثيف المراقبة للمرافق السياحية والحيوية التي يرتادها السياح والمواطنون، وذلك خلال اجتماع وصف بالشامل وحضره مسؤولون من مختلف أجهزة الداخلية والأمن والدرك والاستخبارات، وعلى رأسهم المدير الجهوي لمديرية مراقبة التراب الوطني. 




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية