إغلاق سجون في السويد لعدم وجود لصوص

حرر بتاريخ 14/11/2013
المراكشية

قررت الدولة الإسكندنافية إغلاق 4 سجون، ومركزاً واحداً للحبس الإحتياطي بسبب تراجع عدد المسجونين 6% بين عامي 2011 و2012، بالمقارنة مع وجود 40% في طاقة السجون بالولايات المتحدة.



في الوقت الذي تسعى فيه العديد من الدول بناء المزيد من السجون لعدم كفايتها أمام تعدد الجرائم، وزيادة أعداد الخارجين عن القانون، فإن الأمر في السويد أخذ شكلاً معاكساً تماماً.
 
وبحسب صحيفة الغارديان البريطانية،قررت الدولة الإسكندنافية إغلاق 4 سجون، ومركزاً واحداً للحبس الإحتياطي بسبب تراجع عدد المسجونين 6% بين عامي 2011 و2012، بالمقارنة مع وجود 40% في طاقة السجون بالولايات المتحدة.
 
وإذ من المنتظرتواصل انخفاض عدد السجناء في السويد خلال السنوات القادمة، إلا أن الدعوات تعالت في الولايات المتحدة بضرورة الإستفادة من تجارب الدول الأوروبية التي تعامل السجناء بطريقة أفضل وتمنحهم المزيد من الخصوصية.
 
يذكر أن عدد السجناء في السويد تراجع من ذروته عام 2004 عند 5772 إلى 4852 عام 2012، بالمقارنة مع اجمالي عدد السكان البالغ 9.5 مليون نسمة.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية