أوباما يتعامل مع الصحراء اقليما جنوبيا للمغرب

حرر بتاريخ 21/01/2014
المراكشية


افادت صحف وطنية ان "البوليساريو" تعرض لثاني ضربة  بعد اتفاقية الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي ومن من خلال المباحثات التي يجريها الطرفان انطلاقا من أمس الاثنين بالرباط، حول الصيغة المثلى لاتفاق تبادل حر وشامل ومعمق، ولوج الجيل الجديد من اتفاقات التبادل الحر التي يعتزم الاتحاد الأوروبي إبرامها مع أربع دول من جنوب المتوسط هي المغرب والأردن وتونس ومصر 

وكان  الرئيس الأمريكي أوباما قد خلق المفاجأة، عندما وافق يوم الجمعة الماضي على مساعدة لتمويل مشاريع التنمية بالأقاليم الجنوبية للمغرب في إطار قانون ميزانية 2014،

 وتشير المصادر المذكورة ان الاشارة المذكورة  منعطف مهم في مسار قضية الصحراء، إذ سعت الجزائر، المساند الرسمي ل "البوليساريو"، إلى التشويش على العلاقات المغربية الدولية المرتبطة بمصالحه في الأقاليم الصحراوية.




من هنا .. وهناك | أخبار | مراكش | جمعويات | منوعات | ثقافة وفن | رياضة | التعليم | الجامعة | الرأي | الأولى | فيديو | بحوث | واااتساب .. | إعلانات مبوبة | اعلانات | الوطنية