أبيضار تفرض نفسها على الإعلام بتفاهاتها

الاربعاء 21 ديسمبر 2016

طالبت لبنى ابيضار من المغاربة عند وفاتها بأن يدفنوها في تربة بلدها المغرب، وقالت في فيديو مباشر،  بثته مساء أمس الثلاثاء، على جدارها الفايسبوكي، مباشرة :”هاعار الله الدراري، ترجلوا معايا، وإلا مت جمعوا ليا واخا غير 10 دراهم باش تخلصو الطيارة ونتدفن فالمغرب”,وبالمقابل طلبت ابيضار من المغاربة، ان لا يعتمدوا على السفارات المغربية، باوروبا  لنقل جثتها حيث قالت متهكمة :”أهيا ناري، إلا تسنيتو السفارة المغربية تما خماجيت”.ا
وعن سبب رفضها المشاركة في الحوارات الصحفية في المغرب، قالت بأنها شاركت في حوارات عبر قنوات وصحف عالمية بفرنسا ودول باوربا ودول المشرق العربي، وحاورها صحفيون من العيار الثقيل، وبالتالي اليوم تشترط ان يكون الصحفي الذي سيحاورها في المغرب  في مستوى صحفيي الجزيرة وكنال بلوس والعربية وجون افريك وفرانس 24.
 
المراكشية


معرض صور